“غير مازايد ففضايحو”….بنشماش وسط فضيحة الكاميرات !

سياسي : الرباط

تعطلت كاميرات قاعة الجلسات بمجلس المستشارين، خلال جلسة مساءلة الحكومة  أمس الثلاثاء، فانقطع البث التلفزي، ما أثار غضبا وسط البرلمانيين.

ووفقا لمصادر إعلامية  فالمثير في الأمر أن المجلس أبرم صفقة مع شركة لصيانة الكاميرات، بقيمة 160 مليون سنتيم سنويا، وعندما تعطلت لم يكن هناك أي تقني لإصلاحها.

ولمح بعض المستشارين إلى أن تعطيل الكاميرات كان عملا «مدبرا ومقصودا»، لأن بنشماش سبق أن عرض في مكتب المجلس إبرام صفقة لاقتناء كاميرات جديدة بقيمة 2 مليار و400 مليون سنتيم، لكن ممثلي حزبي الاستقلال والبيجيدي رفضوا السماح له بإطلاق الصفقة.

وحسب مستشارين، فإن الاستقلالي، عبد الصمد قيوح، قال، في لحظة غضب عندما انقطع البث، إنه «لا مجال للسكوت، ويجب كشف الفاسدين». وطالب عدد من أعضاء المجلس من أحزاب مختلفة بفتح تحقيق خارجي حول ما حصل.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*