بسبب موقفها من المتهم حامي الدين… الحديوي الخمار “يجلد” الرياضي أمام الملأ !

سياسي : الرباط

لم يخلى مؤتمر الجمعية المغربية لحقوق الإنسان من المناوشات و تبادل الإتهامات و لاسيما في ملفات تخص المتهم توفيق بوعشرين و القيادي في حزب العدالة و التنمية عبد العالي حامي الدين .

وفي السياق ذاته قال الشاهد الرئيسي في ملف عبد العالي حامي الدين المتابع في ملف مقتل الطالب اليساري بنعيسى أيت الجيد أن هناك مجموعة من قادة الجمعية المغربية لحقوق الإنسان تسيئ للأخيرة و تساند الإسلاميين بل تساند المعاديين للحق في الحياة في إشارة لخديجة الرياضي .

وقال الخمار في مداخلته :”بعض خرجات مسؤولين سابقين ومناضلين حاليين معنا في الجمعية وتنسيقها وتضامنها مع قوى ظلامية ورجعية ومعادية لحقوق الإنسان بل عدوة حتى للحق في الحياة أساءت للجمعية و مواقفها” .

من جهة أخرى رئيس الجمعية المغربية لحقوق الإنسان الهايج أقر بوجود شرخ واضح في الجمعية التي يرأسها لاسيما في ملفي حامي الدين المتابع في مقتل الطالب اليساري أيت الجيد و بوعشرين المحكوم عليه إبتدائيا بإثني عشر سنة في قضايا تخص الإتجار في البشر و الإستغلال الجنسي للموظفات في جريدته .

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*