العثماني يتباحث مع المديرة التنفيذية لهيأة الأمم المتحدة للمرأة سبل تطوير أوضاع النساء

استقبل رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، يوم الخميس 27 فبراير 2020، السيدة بومزيلي ملامبو نغوكا، Mme Phumzile Mlambo – Ngcuka نائبة الأمين العام لهيأة الأمم المتحدة والمديرة التنفيذية لهيأة الأمم المتحدة للمرأة التي تقوم بزيارة للمغرب في إطار مشاركتها في المؤتمر العالمي الخامس للمدن والمساحات العامة الآمنة حول موضوع المساواة بين الجنسين والتمكين الاقتصادي للمرأة المنعقد في الرباط ما بين 26 و28 فبراير 2020.

واستعرض رئيس الحكومة، خلال مباحثاته مع المسؤولة الأممية، أهم ما حققته بلادنا لفائدة المرأة، مبرزا أن هذه الإنجازات هي تراكم لسنوات عديدة من العمل، سواء على مستوى الحكومات أو المجتمع المدني أو الفاعلين السياسيين والاقتصاديين.

وأوضح رئيس الحكومة أن المغرب منخرط في تحسين أوضاع النساء وتحقيق أهداف هيأة الأمم المتحدة للمرأة، ويعمل على ضمان المساواة بين الجنسين، ومكافحة العنف ضد النساء، خصوصا ضد الفتيات من خلال توفير بيئات آمنة وإطلاق برامج لدعم حضور المرأة وضمان تمكينها اقتصاديا وسياسيا.

كما أبدى رئيس الحكومة استعداد المغرب للتعاون مع المنظمات الدولية المختصة، لتعزيز مكانة المرأة في المجتمع المغربي، وفي مجتمعات الدول الإفريقية الصديقة، انطلاقا من وعي المملكة بوجود شرائح واسعة من النساء مازالت تعيش الفقر والتهميش وبحاجة إلى الدعم، من خلال برامج طموحة للوصول إلى الأهداف المنشودة.

من جانبها، عبّرت المديرة التنفيذية لهيأة الأمم المتحدة للمرأة، بومزيلي ملامبو نغوكا، عن سعادتها بالزيارة التي تقوم بها للمغرب، وبمشاركتها في فعاليات المؤتمر الدولي، مبرزة أن المغرب يبقى رائدا في مجال حماية حقوق المرأة والعمل على النهوض بأوضاعها.

وشددت المسؤولة الأممية على أهمية التعاون المشترك لضمان التمكين الاقتصادي والسياسي للمرأة، وأن المنظمة الأممية تشتغل وفق هدف نبيل يتمثل في مساعدة الدول الأعضاء على تحقيق مبدأ المساواة بين الجنسين وضمان التمكين لفائدة المرأة، وأيضا في دعم كل المبادرات التي تروم تحقيق إصلاحات تشريعية وقانونية.

كما دعت المسؤولة الأممية المغرب إلى اقتسام تجاربه وخبراته، خصوصا مع الدول الإفريقية، مستحضرة التقدم الملحوظ الذي حققته المملكة في مجال حقوق المرأة.

حضر هذا الاستقبال المدير الإقليمي لمنظمة هيأة الأمم المتحدة للمرأة وكذا ممثلة المنظمة في شمال إفريقيا بالرباط.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*