إختفاء أجهزة إلكترونية من مقر حزب الاصالة والمعاصرة ومطالب بفتح تحقيق في مالية الحزب؟

احتج عدد من النواب والمستشارين المنتمين لحزب الأصالة و المعاصرة، على إختفاء أجهزة إلكترونية بالملايين من مقر الحزب في ظروف غامضة.
وقالت مصادر اعلامية، فإن مقر حزب الأصالة والمعاصرة شهد اختفاء آليات إلكترونية عبارة عن حواسيب وكاميرات من مقر الحزب بشكل غامض يدعو إلى الريبة.
وقالت مصادر صحفية أن إختفاء هذه الآليات الإلكترونية، تزامن مع نهاية ولاية حكيم بنشماس كأمين عام لحزب الجرار.
وجاء إحتجاج النواب والمستشارين على هذا الإختفاء الغامض، لكون تلك المعدات دفعوا نصف ثمنها والنصف الآخر دفع من مالية الحزب، وهي تساوي عشرات الملايين.
إختفاء هذه الاجهزة، سيشل عملية افتحاص الأمين العام الجديد، عبد اللطيف وهبي، على غرار ميزانية الحزب التي اختفت على مرحلتين، النصف الأول عند رحيل إلياس العماري، والنصف الثاني عند رحيل حكيم بنشماش.
وصف

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*