الإتحاديون ينتظرون ان يعقد لشكر مكتبه السياسي ونجمي يطالب لشكر بالخروج من الباب قبل الانتخابات

قالت مصادر قيادية في حزب الاتحاد الاشتراكي في تصريح ل” سياسي”، ان قيادات الحزب واعضاء المكتب السياسي ما يزالوا ينتظرون ان يعقد الكاتب الاول اجتماع للمكتب السياسي عن بعد، لتدارس ما يقع داخل الحزب خصوصا بعد قضية مشروع قانون شبكات مواقع التواصل الاجتماعي.

واكدت مصادر” سياسي” ان رغم العديد من المبادرات والمطالب، الا ان لشكر لم يتفاعل معها، وسد الحوار مع قيادات الحزب.

وقال القيادي حسن نجمي ان على لشكر ان يخرج من الباب الواسع قبل الانتحابات المقبلة.

في حين يطالب اخرون بضرورة عقد المكتب السياسي والمجلس الوطني لنقاش واقع الحزب.

ويطالب اعضاء المكتب السياسي بضرورة تقييم المرحلة، مع ضرورة اقالة وزير العدل الاتحادي بنعبد القادر، والاعلان عن موعد المؤتمر الوطني.

ورفع ازيد من عشرة اعضاء المكتب السياسي رسالة الى لشكر يطالبونه بعقد اجتماع عاجل، لكن يبدو ان الكاتب الاول ينتظر الوقت لخفض حجم المعارضة التي تسود حزبه داخليا.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*