التنسيق النقابي المحلي لجماعة الرباط يحيي الشغيلة الجماعية على إنجاحها للإضراب الإنذاري

عقد رئيس جماعة الرباط، أمس الأربعاء 15 يوليوز 2020، اجتماعا بالتنسيق النقابي المحلي للجماعة و المكون من الإتحاد المغربي للشغل “umt”، والفيدرالية الديمقراطية للشغل “fdt”, الإتحاد العام للشغالين بالمغرب “ugtm” ، الكنفدرالية العامة للشغل “cgt”، بمقر الجماعة.

وحسب البيان الذي توصلت به “سياسي”، فإن الاجتماع الذي كان بدعوة من رئيس الجماعة حضره كل من رئيس قسم الموارد البشرية وبعض الأطر الإدارية، حيث تمحور هذا اللقاء حول مضامين البيان الصادر بتاريخ 8 يوليوز 2020.

وأضاف البيان، أنه وبعد نقاش مستفيض وجاد ومسؤول خلص اللقاء، إلى إلتزام الرئيس بالتعجيل بعقد اجتماعات اللجان الإدارية المتساوية الأعضاء، مع إجراء امتحانات الكفاءة المهنية في وقتها، و توفير وسائل العمل الإحترازية الخاصة بكفيد 19، إضافة إلى توزيع البطائق المهنية، وكذا فتح تحقيق ومتابعة كل من سولت له نفسه التدخل في شؤون الموظفين والتشويش على العمل النقابي الجاد.

أما بخصوص المستحقات و التعويضات، فقد أكد رئيس الجماعة، أنه راسل سلطات الوصاية من أجل الإفراج عن الإعتمادات المبرمجة بقرار عملي اعتبارا لكون الإعتمادات المالية متوفرة لذا الجماعة، مع
التزامه بمراسلة الخازن الجماعي بخصوص سلفات عيد الاضحى.

وبناء على ما سبق ذكره تقرر اسئناف الحوار يومه الإثنين 20 يوليوز 2020.

كما حيا التنسيق النقابي المحلي لجماعة الرباط الشغيلة الجماعية لمدينة الرباط على إنجاحها للإضراب الإنذاري ليوم الأربعاء 15 يوليوز 2020.

هذا وطالب التنسيق النقابي والي جهة الرباط سلا القنيطرة عامل عمالة الرباط بتفعيل اللجنة الإقليمية للحوار المنبثقة عن محضر الاتفاق الموقع بين النقابات القطاعية الأكثر تمثيلية و مديرية الجماعات الترابية.

كما جدد التنسيق دعوته لإنجاح المحطات النضالية المقبلة، بما فيها
الوقفة الإحتجاجية ليوم الثلاثاء 21 يوليوز 2020 بمقر الجماعة على الساعة الحادية عشر، مع تنظيم ندوة صحفية و الإعلان عن مسيرة احتجاجية من مقر الجماعة إلى مقر الولاية سنعلن عن تاريخها لاحقا .

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*