حركة تصحيحية بحزب زيان تدعوا إلى تنظيم مؤتمر استثنائي من أجل القطع مع التدبير القديم

ينظم مكتب اللجنة التصحيحية للحزب المغربي الحر، ندوة صحافية عشية اليوم الأربعاء 16 دجنبر 2020، بالمركب الثقافي السوسيو ثقافي التابع لمقاطعة مولاي رشيد بعمالة مولاي رشيد سيدي عثمان.

وتأتي هذه الندوة التي دعت إليها الحركة التصحيحية من أجل الوقوف على المشاكل التنظيمية العديدة التي أصبح يتخبط فيها الحزب، وكذا الحسم مع استغلال الحزب شخصنة الصراع بداخله، والخلط بين ماهو مهني وحزبي وإقحام مناضلات ومناضلي الحزب في معارك جانبية في الوقت الذي كان من الواجب فيه التركيز والاستعداد للمحطات الاستحقاقية القادمة.

وقد قررت اللجنة التصحيحية للحزب المغربي الحر في بلاغ لها توصلت “سياسي” بنسخة منه، المضي قدما نحو تنظيم مؤتمر استثنائي ووضع نهاية للتدبير القديم للحزب الذي يقوده محمد زيان لسنوات طوال.

وأضاف البلاغ، أن مجموعة من أعضاء المجلس الوطني للحزب تواصل مناقشة هذا الوضع المؤسف حيث قرروا التأكيد على ضرورة القيام بتغييرا جوهرية ومناقشة كافة هذه الاشكالات لإيجاد حلول للوضعية المزرية التي أصبح يعاني منها الحزب جراء القرارات الخاطئة والشخصية.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*