منتخبو إقليم أسا الزاك يشيدون بحكمة وبعد نظر الملك محمد السادس في قيادة الدبلوماسية الوطنية

أشاد أعضاء المجلس الإقليمي لأسا الزاك بحكمة وبعد نظر صاحب الجلالة الملك محمد السادس في قيادة الدبلوماسية الوطنية لتحقيق المزيد من الانتصارات.

وأكد منتخبو إقليم أسا الزاك في وثيقة تليت أعقاب اجتماع الدورة العادية للمجلس الإقليمي لشهر يناير الجاري، أمس، بمقر جماعة المحبس، أن هذه الدبلوماسية التي يقودها جلالة الملك تكرس تفرد النموذج المغربي بروافده الحضارية المتعددة.

وأشادوا بالدينامية الاقتصادية والاجتماعية التي تشهدها مختلف الجهات الجنوبية للمملكة، معتبرين ذلك “خير إجابة على ادعاءات الخصوم وأحسن وسيلة لطمأنة الأشقاء والأصدقاء على رهان المغرب على عمقه الإفريقي في إطار التكامل شمال-جنوب، و جنوب-جنوب”.

وأكدوا أن “تراكمات النموذج التنموي الذي تحقق في الجهات الجنوبية للمملكة يمكن البناء عليها لتحقيق مشروع اقتصادي واجتماعي مندمج تستفيد منه ساكنة المناطق الجنوبية وتشكل فيه مبادرة الحكم الذاتي إطارا قانونيا مناسبا”.

ودعا منتخبو الإقليم، المحتجزون بمخيمات لحمادة “إلى فضح الأقلية المتحكمة في مصير الغالبية والتحرر من قيود سيطرتها”.

ومع

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*