الياس العماري يجمع المكتب السياسي لحزبه وغياب أبرز القيادات وهذا ما ناقشه

قدم الامين العام لحزب الصالة والمعاصرة المستقيل الياس العماري في  اجتماع المكتب السياسي تقريرا عن أنشطته خلال الفترة الفاصلة بين اجتماعي المكتب السياسي ، وتوقف عند اجتماع الأول بمراكش للجنة الوطنية المكلفة بالإعداد للدورة الاستثنائية للمجلس الوطني، والتي شكلت لجينة لإعادة النظر في النظام الداخلي التي أنهت أعمالها أمس الثلاثاء باقتراح مسودة لإعادة النظر في النظام الداخلي للحزب وفق ما هو مخول من صلاحيات للمجلس الوطني. وستواصل اللجنة  الوطنية أشغالها بعقد اجتماع  بمدينة الرشيدية لإعداد المقترحات والتوصيات لعرضها على المجلس الوطني المقبل في دورته الاستثنائية.

وقال بلاغ للمكتب السياسي لحزب البام توصلت به ” سياسي” ان   أعضاء المكتب السياسي اطلعوا”  على  التحضير النهائي للندوات الداخلية  المبرمجة يومي  23 و24 دجنبر2017، والتي ستغطي محاور سياسية  وتنظيمية، بالإضافة إلى ندوة داخلية لاحقة حول أي نموذج تنموي للمغرب؟.

 

كما ناقش أعضاء المكتب السياسي قضايا الراهن السياسي والاقتصادي والاجتماعي الوطني، وخاصة الانتخابات التشريعية الجزئية التي تعرفها بعض الدوائر وحظوظ مرشحي حزب الأصالة والمعاصرة، إذ شدد الأمين العام وأعضاء المكتب على أهمية دعم مرشحي الحزب في حملتهم الانتخابية. 

 

كما استأثر دور البرلمانيين والمنتخبين في ترجمة مرجعية الحزب وبرنامجه الانتخابي، باهتمام أعضاء المكتب السياسي. وعليه تمت برمجة لقاء تواصلي وتوجيهي مع الفريقين البرلمانيين يومي 25 و26 دجنبر الجاري.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*