“وزيرة الأسرة والتضامن في ورطة”….الحقاوي تفشل في امتصاص غضب النقابات

عقدت أخيرا،بسيمة الحقاوي، وزيرة الأسرة والتضامن والمساواة والتنمية الاجتماعية،  لقاء بمختلف المكونات النقابية بالقطب الاجتماعي، لم ينجح في نزع فتيل الاحتقان بالقطاع، بعدما نبهت النقابات إلى تأخر الوزارة في تنفيذ التزاماتها السابقة، ليتم الاتفاق على مواصلة الحوار القطاعي بغية تدارس مختلف المطالب الخاصة بالموظفين والتي في مختلف القضايا المتعلقة بهم.

وحسب يومية “الصباح” في عدد يوم غد ,قد سجلت بدورها النقابة القطاعية التابعة للذراع النقابي لحزب المصباح، تأخيرا في تنفيذ الالتزامات الواردة في المحضر المشترك، رغم ملحاحيتها، سيما ما يخص منها تعزيز الموارد البشرية وتوزيعها العادل بين مختلف البنيات، إذ أكدت الوزيرة خلال اللقاء ذاته أنها ستعمد إلى إعادة انتشار تتناسب مع طبيعة وحجم العمل المطلوب مع كل بنية إدارية، على غرار تنقيط الموظفين.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*