هل يفقد الحاج السيمو “لي مسخن ليه أخنوش كتافو” مقعده مجددا في البرلمان؟

الحاج “السيمو” مرشح حزب الحركة الشعبية في العرائش “لي مسخن لي أخنوش كتافو” حسب ما جاء على لسان رئيسة جماعة عرباوة فاطنة لكحيل , قد يفقد مقعده مجددا في البرلمان .

وحسب مصادر إعلامية نقلا عن برلماني “البيجيدي”  أن حزب العدالة والتنمية تقدم بداية الأسبوع الجاري بطعن في انتخاب الحاج محمد ”السيمو” عضوا في مجلس النواب برسم الانتخابات الجزئية التي جرت والذي إستعاد بها البرلماني الحركي مقعده.

 

ووضع مسؤولو الحزب مذكرة الطعن لدى المحكمة الدستورية في اليوم الأخير، قبل انتهاء الأجل القانوني .

وحسب المصادر ذاتها , فإن إدارة الحملة الانتخابية لحزب العدالة والتنمية سجلت خروقات كثيرة قامت بتوثيقها، واعتمدت عليها لتقديم الطعن.

وإستناذا على ما سبق ذكره فإن برلمانيي العدالة والتنمية “حنتو” فاطنة لكحيل (التي أصبحت على كل الألسنة بعد تصريحاتها التي فاقت الشعبوية) , كاتبة الدولة  لدى وزير إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة قالت في وقت سابق “كان هناك ممثلون لحزب العدالة والتنمية في مكاتب التصويت، لو لاحظوا خروقات فليبلغوا عنها” وهاهم اليوم يتوجهون لإسقاط الحاج السيمو .

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*