“على اثر حادث وفاة تلميذ بقلعة السراغنة”….هذا ما إتخدته وزارة أمزازي

أفادت وزارة التربية الوطنية والتعليم العالي والبحث العلمي، اليوم الأربعاء، بأن الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة مراكش آسفي، والمديرية الإقليمية لقلعة السراغنة، اتخذتا جميع الإجراءات الإدارية الجاري بها العمل، على إثر وفاة التلميذ (ي.ل)، الذي كان يدرس قيد حياته بالسنة الثالثة ثانوي إعدادي بالثانوية الإعدادية أبي بكر القادري التابعة للمديرية الإقليمية.
وأوضحت الوزارة في بلاغ لها، أنه تم أيضا على إثر هذا الحادث تقديم الدعم النفسي لتلاميذ هذه المؤسسة التعليمية.
ودعت الوزارة، حسب البلاغ، إلى مواصلة انخراط الأسرة والمجتمع في التنشئة الاجتماعية وتنمية قيم المواطنة والسلوك المدني من أجل التصدي لكافة أشكال العنف والسلوكات اللاتربوية بالوسط المدرسي.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*