تعويض عقار يورط وزارة الرباح

فوجئ محامي ورثة عقار بطنجة، خضع لنزع الملكية من أجل إنجاز الطريق السيار، بعد سنوات من عرض الملف على القضاء وصدور أحكام نهائية تقضي بتعويضهم بـ32 مليونا، بغرباء، ادعوا أنهم ورثة العقار نفسه عن طريق التزوير في محررات إدارية، وحصلوا على 54 مليونا من وزارة التجهيز تعويضا في إطار التسوية الودية.

ووفقا ليومية “الصباح” في عددها الصادر اليوم الإثنين , فقد أثار هذا القرار صدمة لدى الورثة الشرعيين ودفاعهم، إذ بعد ثماني سنوات من التقاضى أمام القضاء الإداري بالرباط، وصرف مبالغ مالية مهمة أثناء سريان الدعوى وتسديد أتعاب الخبراء لتقييم العقار، خرجوا خاويي الوفاض، رغم صدور حكم نهائي حائز لقوة الشيء المقضي به ينصفهم، بحجة أن وزارة التجهيز صاحبة قرار نزع الملكية، توصلت إلى تسوية ودية مع ورثة لا حق لهم في التعويض، وسلمتهم 54 مليونا تعويضا وأقصت الورثة الحقيقيين.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*