الحكومة تواجه احتمال تعديل ثالث في آخر سنة من عمرها بسبب ترشح ستة وزراء

الحكومة تواجه احتمال تعديل ثالث في آخر سنة من عمرها بسبب ترشح ستة وزراء لرئاسة الجهات، حيث يبدو أن الحكومة مقبلة على تعديل ثالث اختياري هذه المرة بحكم ترشح عدد من وزرائها لرئاسة الجهات والتي تضعهم في حالة تنافي مع تقلد المسؤوليات الحكومية. حيث يتنافس الوزير المنتدب لدى وزير الاقتصاد والمالية المكلف بالميزانية، إدريس الأزمي على رئاسة جهة فاس مكناس، فيما يخوض الوزير المكلف بالعلاقات مع البرلمان، عبد العزيز العماري معركة شرسة لرئاسة جهة الدار البيضاء، ويمتلك لحسن الداودي، وزير التعليم العالي وتكوين الأطر والبحث العلمي حظوظا وافرة لرئاسة جهة بني ملال خنيفرة. بدوره يتنافس محمد مبديع، وزير الوظيفة العمومية وتحديث الإدارة على رئاسة جهة بني ملال خنفيرة، كما يتنافس محمد عبو، الوزير المنتدب المكلف بالتجارة الخارجية على رئاسة جهة طنجة تطوان الحسيمة.


Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*