عمدة الرباط يتطاول على مشاريع عاصمة الأنوار

في الوقت الذي تسابق وزارة الداخلية الزمن لإنهاء مشاريع “الرباط عاصمة الأنوار” قبيل متم 2018، تفجرت فضيحة جديدة في وجه عمدة الرباط ونائبه المكلف بالإنارة العمومية، بعدما قررا التطاول على مشروع ملكي، وإعادة تأهيل شبكة الإنارة العمومية في العاصمة، على الرغم من أن ورش الإنارة تكلفت به شركة “الرباط للتهيئة”، ومازالت أشغاله مستمرة.

وكشفت مصادر مطلعة، أنه دون أن يأخذ مشورة المكتب المنتخب، نشر مجلس مدينة الرباط وشركة الاستثمارات الطاقية التي لم يسبق للمجلس أن وقع أي اتفاقية معها، إعلان دعوة لإبداء الاهتمام، قرر فيه إعادة تأهيل شبكة الإنارة العمومية المشكلة من حوالي 44762 نقطة ضوئية.
وبينما استنفر محمد امهيدية والى جهة الرباط – سلا القنيطرة، المسؤولين بالجهة من أجل إتمام كل الأوراش المتعلقة بمشروع “الرباط عاصمة الأنوار”، فى الوقت المحدد لها، ومن ضمنها الإنارة العمومية، حتى لا يتكرر سيناريو “الحسيمة.. منارة المتوسط”، الذي أطاح بوزراء ومسؤولين آخرين، اتفق محمد صديقي عمدة الرباط وجلال قدوري نائبه المفوض له قطاع الإنارة العمومية، على نشر الإعلان ذاته الذي تتوفر “الأخبار” على نسخة منه, تقول يومية “الأخبار” في عددها الصادر اليوم التلاثاء .

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*