إيداع يونس شقوري المرحل من قاعدة غوانتنامو رهن الحراسة النظرية

أعلن الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالرباط أن يونس شقوري المرحل من قاعدة غوانتنامو قد تم إيداعه، يوم الأربعاء الماضي، رهن الحراسة النظرية للبحث معه في اشتباه تورطه في ارتكاب أفعال إرهابية.

وأوضح بلاغ صادر عن الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالرباط أنه تم إيداع يونس شقوري المرحل من قاعدة غوانتنامو رهن الحراسة النظرية “للبحث معه في اشتباه تورطه في ارتكاب أفعال إرهابية من طرف الفرقة الوطنية للشرطة القضائية بالدار البيضاء على الساعة العاشرة وعشرين دقيقة ليلا من يوم 16 شتنبر 2015، وقد أشعرت عائلته هاتفيا بهذا الإجراء على الساعة الحادية عشر ليلا من نفس اليوم في شخص أحد إخوته”.

وأضاف البلاغ أنه “تم إشعار المعني بالأمر بالحقوق التي يخولها له القانون خلال الحراسة النظرية، فطلب الاتصال بمحام من اختياره حيث قدم هذا الأخير طلبا لزيارته حظي بموافقة النيابة العامة”.

وأشار المصدر إلى أنه ” سيتم تقديم المعني بالأمر أمام النيابة العامة فور استكمال البحث الجاري في احترام تام للمقتضيات التي ينص عليها القانون”.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*