أكثر من نصف البريطانيين يريدون الخروج من الاتحاد الأوروبي

كشف استطلاع رأي أجراه مركز سرفيشين لصالح حملة تدعو إلى خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، اليوم الجمعة، أن أكثر من 50 في المئة من البريطانيين يرغبون في ترك الاتحاد، فيما يؤيد 47 في المئة الاستمرار في عضويته.

وذكر المركز أن استطلاع الرأي هذا هو الأول منذ أن أعلن رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون مطالب المحددة بشأن تغييرات في علاقة بريطانيا بالاتحاد المكون من 28 عضوا قبل أن يرسل خطابا رسميا إلى بروكسيل في وقت سابق هذا الأسبوع.

ويرغب كاميرون في بقاء بريطانيا في الاتحاد الأوروبي بعد إصلاحه وسيطرح الأمر في استفتاء بحلول نهاية 2017 لكنه حذر الاتحاد من أنه قد يدعو إلى خروج بريطانيا منه إذا لم تجد مطالبه “آذانا صاغية”.

وقال المركز، الذي أجرى استطلاع الرأي لصالح حملة (ليف.إي.يو) التي تدعو إلى خروج بريطانيا من الاتحاد، إن 53 في المئة من بين 2007 أشخاص شاركوا في استطلاع الرأي بين يومي 9 و11 نونبر الجاري قالوا إنهم يريدون أن تخرج بريطانيا من الاتحاد مقابل 47 في المئة عارضوا ذلك.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*