حملة جيب بوش أنفقت نحو 50 مليون دولار على الإشهار

ذكرت شبكة الأخبار (إن بي سي نيوز)، اليوم الثلاثاء، أن حملة جيب بوش، المرشح للظفر بتزكية الحزب الجمهوري للانتخابات الرئاسية المرتقبة في نونبر المقبل، أنفقت إلى حدود الساعة، نحو 50 مليون دولار على الإشهار.

وأوضحت القناة، في تقرير لها، أن “بوش ولجنة العمل السياسي التي تدعم ترشيحه للرئاسة أنفقا 49 مليون دولار على الحملات الإشهارية عبر مجموع التراب الأمريكي”.

وأكد المصدر ذاته أن الحاكم السابق لولاية فلوريدا تجاوز بكثير الميزانية التي أنفقها منافسوه على الإشهار، كسيناتور فلوريدا، ماركو روبيو (أزيد من 25 مليون دولار)، والملياردير دونالد ترامب (1.5 مليون دولار).

وتمكنت اللجنة التي تدعم حملة بوش من تعبئة 103 مليون دولار خلال الصيف الماضي.

وأكد ترامب، الذي أطلق قناته الإشهارية، أنه سيصرف مليوني دولار أسبوعيا في الولايات الرئيسية كأيوا ونيوهامشير وكارولاينا الجنوبية.

وحسب آخر استطلاع للرأي أنجزته (إن بي سي/سورفاي مانكي)، نشرت نتائجه اليوم الثلاثاء، فإن جيب بوش يواصل احتلاله للمرتبة الخامسة (6 في المئة)، فيما يواصل ترامب تصدره للسباق ب35 في المئة على بعد بضعة أسابيع فقط عن مؤتمر أيوا المرتقب في الفاتح فبراير المقبل.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*