الفوضى والاحتقان ومواجهات بين الامن والمحتجيين بمدينة سيدي بوزيد

تشهد الساحة الامامية لمقر ولاية سيدى بوزيد وعدد من الانهج المتفرعة عنها حالة من الاحتقان والفوضى حيث قام عدد من المحتجين باغلاق الشوارع بحاويات الفضلات المنزلية والحجارة وحرق الاطارات المطاطية .
وعمدوا الى رمى قوات الامن بالحجارة وهو ما اضطرهم الى استعمال الغاز المسيل للدموع قصد تفريق المحتجين ومنعهم من اقتحام الولاية.
وكانت الاحتجاجات قد انطلقت منذ حوالى الساعة العاشرة من صباح اليوم بعد مسيرة دعا اليها اتحاد المعطلين عن العمل جابت الشارع الرئيسى للمدينة للمطالبة بالتشغيل والتنمية.
وقد اغلقت الموسسات الادارية والخاصة المجاورة لمقر الولاية مع تواصل تجمهر عدد من الاهالى بساحة محمد البوعزيزى

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*