توقع أن يصبح اليسار المتطرف قوة سياسية في الانتخابات البرلمانية بإسبانيا

يتوجه الناخبون في إسبانيا إلى صناديق الاقتراع اليوم الأحد في انتخابات برلمانية من المتوقع أن يحقق فيها حزب بوديموس المناهض للتقشف مكاسب كبيرة مما قد يوجه ضربة جديدة للتيار السياسي الرئيسي في أوروبا بعد تصويت بريطانيا بالانسحاب من الاتحاد الأوروبي.

وكانت الانتخابات السابقة التي جرت في ديسمبر كانون الأول قد أنهت النمط الذي استمر 40 عاما من تحقيق المحافظين أو الاشتراكيين أغلبية مستقرة وأخفقت في أن تسفر عن حكومة مستقرة.

وتشير استطلاعات الرأي إلى أن البرلمان الذي ستسفر عنه هذه الانتخابات سيكون مفتتا مثل البرلمان السابق مع حصول الأحزاب الأربعة الكبيرة وستة أحزاب إقليمية أصغر على مقاعد في البرلمان المؤلف من 350 مقعدا ولكن دون تمكن أي منها من الحصول على أغلبية.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*