المحكمة الأوربية تدين إيطاليا بسبب ” الأزبال” والمغرب يقبل بها + وثائق

وثائق من المحكمة الأوروبية تدين الجمهورية الإيطالية وتلزمها بأداء غرامات كبيرة للاتحاد الأروربي، حيث تعترف الجمهورية الإيطالية بخطر هذه النفايات على صحة الإنسان والبيئة، وتدين المحكمة الأوروبية الجمهورية الإيطالية بعدم إلتزامها بشروط السلامة والصحة في معالجة هذه النفايات، وهذه النفايات مند 2008 وهي مخزنة في أماكن خاصة ولم يكن بإستطاعة أي معمل إيطالي معلجتها نظرا لخطورة معالجتها في ايطاليا.
لماذا قبلت الحكومة المغربية إذن حرق هذه النفايات الإيطالية بالمغرب؟
وهل اصبحت هذه النفايات فجأة غير خطرة على الانسان والحيوان والنبات والبيئة والصحة؟
وهل يتوفر المغرب على تجهيزات الكترونية وصحية وتصفوية تفوق ما لدى الحكومة الايطالية وبلدان الاتحاد الأوروبي؟
وكم هو حجم هذه النفايات بالضبط القادمة الى المغرب والتي قيل انها تفوق ستة ملايين طن؟
وهل حكومة بنكيران أقل خوفا على صحة الانسان المغربي وبيئته من خوف حكومات الاتحاد الأوروبي على صحة المواطن الأوروبي؟
unnamed

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*