فضيحة رخص التعمير المزوة بالرباط: الامن يستمع للمستشار ارسلان

سياسي: الرباط

ما زالت فضيحة تزوير وثائق إدارية بمقاطعة حسان الذي آثارته”سياسي “، يثير ردو فعل قوية وخطيرة.

فبعد الاستماع لرئيس مقاطعة حسان السابق إدريس الرازي، استمعت الشرطة القضائية بأمن الربإط يوم 22 فبراير للمستشار الرابع خالد أرسلان بعد عودته من الخارج، و الذي توجه له تهم التوقيع على وثائق ورخص تشوبها شبوهات وفجرت فضيحة توجد اليوم في التحقيق.

وقالت مصادر “سياسي ” ان المستشار الرابع لرئيس مقاطعة حسان السابق خالد أرسلان، استمع له الأمن ونفى علاقته بالقضية،  في حين قالت السيدة اسماء الربع صاحبة صالون الحلاقة أنها تعرفه جيدا وهو منتخب محلي.

وتهرب أرسلان  الذي يقول انه محمي من جهات ، من القضية رغم وجود أدلة ووثائق تقول أنه موقع عليها، رغم عدم وجود رخصة التي يجب أن تصادق عليها اللجنة المختصة والمكونة من مسؤولي الصحة والوقاية المدنية والتعمير والشرطة الإدارية.

ووجهت أطراف أخرى اتهامها لنائب رابع لرئيس مقاطعة حسان أرسلان الذي اقيل من مهامه في نفس المجلس لتفجير ملفات خطيرة، ونفى أرسلان علمه بالملف، واعتبر أن المسؤول عنه رئيس قسم التعمير السابق.

وينتظر أن يعرف الملف حقائق خطيرة في الايام المقبلة بعد إحالته على المحكمة الإبتدائية بالرباط.

 

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*