منتدى الشباب المغربي للألفية الثالثة يدعو الحكومة المقبلة للدفاع عن قضايا الشباب

سياسي.كوم

قال المجلس الوطني لمنتدى الشباب المغربي للألفية الثالثة في بلاغ توصلت به”سياسي” انه تدارس خلال دورة المجلس الوطني بمدينة بنسليمان يومي 1و2 أبريل 2017تحت شعار “قضايا الشباب المغربي وأسئلة المرحلة”. دورة جمال الدين الدخيسي تدراس مجموعة من الإشكالات المطروحة حول هذه الفئة التي تشكل إمكانا  بشريا مهما ورصيدا قويا لبنية المجتمع المغربي.الشئ الذي يجعلها في وضعية متسمة بالتأزيم الاجتماعي والاقتصادي و تنامي مجموعة من المظاهر السلبية التي تستنزف طاقات هذه الموارد في ما هو سلبي كالانزلاق نحو الجريمة والتطرف والعنف.

واقترح المنتدى إطلاق برامج واقعية و مدروسة من خلال سياسة عمومية مندمجة وتفعيل الاستراتجية الوطنية المندمجة للشباب المجمدة.

واكد البيان ان التحديات التي يراها منتدى الشباب المغربي للألفية الثالثة في المرحلة القادمة تتطلب تكثيف الجهود أكثر بعيدا عن الصراعات السياسية التي ينتج عنها ضياع الزمن السياسي و تكلفته الكبيرة على اقتصاد البلاد  و ما تعطيل تشكيل الحكومة إلا واقع يزيد عمق الأزمة التي تأثر منها الشباب تجلت في تعطيل سوق العمل  وضياع فرص التشغيل وفي هذا يؤكد منتدى الشباب المغربي للألفية الثالثة على ضرورة تحسين وضعية الشباب لأنها مسؤولية مشتركة لكافة صناع القرار في الشأن العام و المحلي .

وفي هذا  الإطار ينبه المنتدى إلى :

§ الإسراع في تقديم هندسة حكومية مندمجة قادرة على تقديم دينامية تنموية لصالح جميع فئات المجتمع بنجاعة وفعالية وحكامة.

§ إدماج الشباب في الحياة العامة وتجديد النخب.

§ تسريع البرامج الجهوية التنموية من طرف مجالس الجهات والجماعات لحل المشاكل

§ إعطاء الحكومة المقبلة و البرلمان وسائر المؤسسات أولوية لملف التشغيل بإطلاق مبادرة وطنية للتشغيل وطنيا وجهويا ومحليا .

§ إعادة النظر في البنية القانونية للمجلس الاستشاري للشباب والعمل الجمعوي وإخراجه إلى حيز الوجود.

§ تعميم التغطية الصحية للمعطلين و الفئات الهشة من الشباب مع تمكينهم من تغطية تكاليف العلاج والأدوية .

§ إعطاء الأحزاب المشكلة للحكومة أهمية في البرنامج الحكومي لقضايا الشباب.

§ دعوة جميع الأحزاب السياسية إلى القيام بدورها في التأطير الايجابي للشباب.

§ تضامن المنتدى مع جميع  الفئات المعطلة.

§ تقديم الدعم المالي و القانوني للمقاولين الشباب وتشجيعهم على الاستثمار .

§ تتمين المنتدى  عودة المغرب إلى بيته الإفريقي باعتبار تحديات المرحلة القادمة تحتاج إلى تظافر الجهود لإنجاح مقاصد التنمية جنوب جنوب كخيار استراتيجي

 

§ ويؤكد المنتدى على انفتاحه على جميع المكونات و استعداده للمساهمة في إنجاح المبادرات التي تخدم قضايا الشباب,

 

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*