شبكات الدقيق الفاسد تغرق الأسواق

اتخذ ملف الدقيق الفاسد، الذي توزعه بعض المطاحن الكبرى، أبعادا جديدة، بعدما أنزل القضاء أحكاما متزامنة في نفس اليوم بكل من فاس والحسيمة بتهمة عرض “للبيع مادة الدقيق الوطني غير مطابقة للمواصفات الجاري بها العمل”. والأحكام كشفت عن “عمل منظم” وأرباح تتجاوز 80 في المئة.

 

صحف

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*