الردّ الجميل وجمالية الإختصار الشديد

ع.بلاوشو

16 يونيو 2021
لم يكن يوماً عادياً بل استحقاقاً لِفرز الأصوات والمواقف والمواقع من منطلق القناعات والمبادئ
من هنا نتقدم بأسمى عبارات التقدير والاحترام لكل الفئات من أساتذة التعليم العالي الذين أبانوا عن نضج عالي في التوقيع على رهان اللجن الثنائية باسم النقابة الوطنية للتعليم العالي من خلال المشاركة والمصادقة على لوائح المناضلين والفاعلين في التنظيم وفِي الساحة: أصحاب الخلق والكفاءة.
لكن الغريب كالعادة هو تدخلّ السادة للمساس بجوهر العملية الانتخابية من منطلق الحنين لثقافة التحكم من خلال مديرية أصبح هاجسها الوحيد تطويع الموارد البشرية وتنميط أسلوب التدبير الإداري وإعطاء التعليمات والأوامر باسم السادة أشباه القادة بعدم نشر لوائح المترشحين وبعدم ختمها في سياق فهم خاطئ وساذج للنصوص القانونية إضافة إلى عدم تحيين لوائح الناخبين خاصة فئة الأساتذة المؤهلين وحذف أسماء وإضافة لوائح يوم الاقتراع وفتح المجال للمستغلّين والمُسْتَقِيلين للولوج إلى المواقع عبر هذه الثغرات وتشكيل شبكة تمتد من الهياكل الجامعية إلى المديرية العجيبة والغريبة في وزارتنا الوصية على أصواتنا وعلى مصيرنا ومسارنا وأيضا على ممارسة التعسف على أساتذتنا.

إنها العقلية السائدة التي تعكس الأزمنة البائدة والتي أعادت إنتاج نفس السلوك غير المؤسساتي والشاذ كما هو الشأن بالنسبة للتدخلات التي حصلت في انتخاب الهياكل الجامعية وتزويرها في ضرب صارخ للثقافة الديمقراطية ومبدأ المشاركة والموضوعية والحيادية للوزارة الوصية في شخص مديريتها للأمن الجامعي
هكذا يتم تصريف نموذج الفشل ونموذج الأنا ونموذج العبث أمام الأجيال الصاعدة والقادمة في زمن النماذج التربوية والتنموية وما أحوجنا إلى النماذج الأخلاقية والنماذج السياسية ونحن على أبواب الاستحقاقات الكبرى التي تتطلب من الجامعة إعطاء المثال في التعبئة والمشاركة والشفافية وحيادية الوزارة الوصية التي أضحت تؤرقها صناديق الاقتراع وما تفرزه من كفاءات ذات مصداقية.
وأمام الإشارات التي أرسلتها هذه الاستحقاقات التي تعتبر مدخلا لما هو آت أضحى لزاماً علينا التفكير العميق والدقيق في استراتيجية الوحدة والتوحيد لكل الإطارات والفاعلين في الساحة الجامعية لأننا نتحرك من نفس المنطلق المرتبط بالصفة والوظيفة ومحاطين بنفس أدوات الاستهداف ونتمنى من الإرادات الصادقة تفعيل النقاش حول القوة الضاربة لدينا عندما نمتلك أداة الوحدة ونبذ الخلاف وتفعيل المشترك والتقدم النضالي إلى الأمام
عاشت النقابة الوطنية للتعليم العالي

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*