تعثر إنجاز السدود وتوحلها تسبب في ضياع الأمطار في البحر

تعثر إنجاز السدود وتوحلها تسبب في ضياع الأمطار في البحر. بالرغم من أن كتابة الدولة المكلفة بالماء كشفت عن أن حقينة السدود الرئيسية بالمغرب تجاوزت 7.6 مليار متر مكعب بتاريخ 7 مارس 2018، مسجلة بذلك نسبة ملء بلغت 49.9 في المئة، إلا أن هذا المستوى يقل عن المستوى المسجل في الفترة نفسها من سنة 2017. وفسر زين الدين العابدين، الأستاذ الجامعي والخبير في السدود، سبب ضعف مستوى ملء السدود مقارنة مع السنة الماضية بكون التساقطات غير منتظمة وضعيفة، مشيرا إلى أن السدود لا تمتلئ إلا عند وجود عدد من الشروط، منها الإشباع وأخذ الأرض احتياجاتها المستعجلة. وتوقع هذا الخبير أن تعيش المناطق المهددة بالعطش نفس مشاكل الصيف الماضي.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*