الملك محمد السادس: ظاهرة الهجرة الذي أرسى المغرب دعائمها في مجموع الإشكاليات ذات الصلة باستقرار القارة الإفريقية وتنميتها

سياسي /الداخلة

قال الملك محمد السادس ان ظاهرة الهجرة الذي يرسي المغرب دعائمه في مجموع الإشكاليات ذات الصلة باستقرار القارة الإفريقية وتنميتها والتي تعد الهجرة احد تجلياتها.
واكدت الرسالة السامية لمحمد السادس لمنتدى كرانس مونتانا حول موضوع” افريقيا والتعاون جنوب جنوب” والتي تلاها رئيس جهة الداخلة؛ ان ظاهرة الهجرة تشكل في حد ذاتها فرصة يمكن اسثثمارها وليست تهديدا باي شكل من الأشكال. فأزمة الهجرة التي نشهدها اليوم ليست حديثة العهد ولا ينبغي اعتبارها قدرا محتوما.فهي تتطلب منا العمل على تعزيز التعاون بين البلدان الأفريقية في المقام الاول تم مع بلدان الشمال.
واكد الملك محمد السادس. .انه وبصفتنا رائدا لاتحاد الأفريقي في موضوع الهجرة فقد اقترحنا علة الدورة الثلاثين لقمة الاتحاد الافريقي اجندة احداث مؤصد افريقي للهجرة واحداث منصب المبعوث الهاص لاتحاد الأفريقي المكلف بالهجرة وذلكةمن احل الإلمام الصحيح بهذه الظاهرة في ابعادها الشاملة.
واكد الملك ان المغرب تبوأ موقع الريادة في مجال استقبال وتدبير تدفقات المهاجرين غير القانونيين الوافدين على المملكة.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*