الملك يعين إتحادي زعيم تيار الراحل الزايدي رضى الشامي، رئيسا للمجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي خلفا للاستقلالي نزار بركة

عين الملك محمد السادس أحمد رضى الشامي، رئيسا للمجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي خلفا الاستقلالي نزار بركة.
ويعتبر شامي سفير المغرب لدى الاتحاد الأوروبي.
وهو شخصية سياسية ينتمي لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية واحد ابرز تيار الراحل احمد الزايدي.
واكد الملك على دور وأهمية المجلس، باعتباره مؤسسة دستورية تعددية، تضطلع بمهام استشارية لدى الحكومة والبرلمان، سواء في ما يخص التوجهات العامة للاقتصاد الوطني والتنمية المستدامة، ومختلف القضايا ذات الطابع الاقتصادي والاجتماعي والبيئي، أو في ما يتعلق بتحليل الظرفية وتتبع السياسات الاقتصادية والاجتماعية الوطنية والجهوية والدولية وانعكاساتها.

وفي هذا الإطار، أعطى جلالة الملك توجيهاته السامية للسيد الشامي، قصد مواصلة قيام المجلس بالمهام الموكولة إليه، وتعزيز إسهامه الفعال في تقديم الاقتراحات وإنجاز الدراسات في مختلف المجالات التي تدخل في نطاق اختصاصاته، ولاسيما ما يرتبط منها بالنهوض بأوراش التنمية البشرية والمستدامة ببلادنا، وتيسير وتدعيم التشاور والتعاون بين الفرقاء الاقتصاديين والاجتماعيين، وتعزيز ثقافة الحوار.

وبهذه المناسبة أيضا، تفضل جلالة الملك، أعزه الله، بتعيين السيد يونس بنعكي، في منصب الكاتب العام للمجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي”.

ومع

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*