بسبب تدوينات فيسبوكية….أسامة الخليفي في ضيافة الأمن

سياسي : الرباط
كشفت مصادر مقربة من الناشط السابق بحركة عشرين فبراير , أسامة الخليفي , أن الأخير في ضيافة الأمن و ذلك بعد التدوينات التي نشرها عبر حسابه في الفيسبوك ضد الإسلاميين و تمنياته بالموت لقادة حزب العدالة و التنمية , وفقا لما جاء في تدويناته التي حذفها بعدما خلقت جدلا واسعا داخل الفضاء الأزرق .
ووفقا للمصادر ذاتها فإن إستدعاء أسامة الخليفي اليوم الأربعاء كان بعد صدور تعليمات من النيابة العامة، للتحقيق في تدوينة عبر حسابه في الفيسبوك و تتضمن عبارات تحريضية .
ويذكر أن الناشط السابق في حركة عشرين فبراير دائما ما ينشر تدوينات ضد قادة حزب العدالة و التنمية و يصفهم بالضلاميين , و لاسيما بعد تدخلات وزراء “البيجيدي” في ملف عبد العالي حامي الدين و تضييقهم على السلطة القضائية .

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*