بنعبد القادر يشرع في تنزيل ميثاق اللاتمركز الإداري

من المنتظر أن يقدم وزير إصلاح الإدارة والوظيفة العمومية محمد بنعبد القادر، خلال أشغال المجلس الحكومي ليوم الخميس المقبل، مشروع مرسوم يقضي بتحديد نموذج التصميم المديري المرجعي للاتمركز الإداري.

ويأتي هذا المرسوم، تفعيلا لأحكام المادة 20 من المرسوم 2.17.618 بمثابة ميثاق وطني للاتمركز الإداري، ويهدف إلى تحديد نموذج للتصميم المديري المرجعي للاتمركز الإداري، حيث يتضمن باعتباره وثيقة مؤطرة لتنفيذ سياسة اللاتمركز الإداري، داخل مختلف القطاعات الوزارية، بالإضافة إلى جرد الاختصاصات وخصوصا التقريرية منها، والتي سيتم نقلها من الإدارات المركزية، إلى المصالح اللاممركزة، كيفية توزيع الموارد البشرية و المادية، بين المصالح المركزية والمصالح اللاممركزة على مستوى الجهات والعمالات و الأقاليم.

وكان الوزير محمد بتعبد القادر، قد كشف خلال الجلسة الشفهية بمجلس النواب، يوم الاثنين 20 يناير 2019، في معرض جوابه عن سؤال حول التسريع في إخراج ميثاق اللاتمركز الإداري، أنه بعد إصدار الميثاق، قامت الحكومة بوضع تصميم مديري مرجعي، سيطرح على كل قطاع أن يقوم بجرد مختلف الاختصاصات التقريرية التي سيتم نقلها إلى المصالح اللاممركزة، مع تحديد الموارد البشرية والمادية التي يتعين تعبئتها، والأهداف والمؤشرات التي يسعى إلى تحقيقها، من خلال اللاتمركز على صعيد كل جهة، كما كان قد وعد بطرح هذا التصميم المديري على المجلس الحكومي، ليصدر بمثابة مرسوم، ليكون أول خطوة في البرنامج التنفيذي للميثاق والذي مدته ثلاث سنوات، حيث سنكون بعدها ولأول مرة أمام إدارة لاممركزة.

تجدر الإشارة، أن ميثاق اللاتمركز الإداري سيشكل تحولا كبيرا على مستوى النموذج التنظيمي للإدارة المغربية، لتضمنه مجموعة من الأحكام و القواعد التي تجعل من الجهة الإطار الأمثل لتوطين السياسات العمومية، ولتحقيق سياسة القرب، ولتعبئة الموارد الجهوية، وتنمية خصوصيات كل جهة.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*