وزير أعفاه الملك وسياسيون”فاسدون” يتكلفون بالبحث عن وزراء لإستوزار باسم الحركة الشعبية في التعديل الحكومي

علمت” سياسي” ان وزير التربية الوطنية السابق محمد حصاد الذي أعفاه الملك من مسؤوليته في ملف مشاريع الحسيمة منارة المتوسط، أقحم نفسه في لجنة داخل حزب الحركة الشعبية، والتي كلفت بالبحث عن الوزراء من اجل استوزارهم باسم الحركة الشعبية في التعديل الحكومي المقبل.
ورغم ان حصاد اعفاه الملك، الا انه الى جانب وزير سابق ورئيس الفريق الحركي الذي فشل هو الاخر في وزارة اصلاح الادارة، وزير اخر اعفاه الملك، يتحركون من كل جانب داخل حزب الحركة الشعبية من اجل ان يفرضوا اسماء بعينها لاستوزار، بعيدا عن الكفاءات ..
تجدر الاشارة ان حزب الحركة الشعبية يعتبر الحزب الاكثر عرضة لانتقادات وفشل بعض وزراءه في المهمات التي كانوا يتولونها وتم اعفاء العديد من الوزراء، ( الكروج، حصاد، اوزين، السكوري، الحيطي،…) ورغم ذلك يريد تكرار نفس السيناريو بتحكم وجوه سياسية تعرضت لغضبة ملكية وشعبية، واخرها تحوم حولها ملفات” فساد”….
ويتجه حزب الحركة الشعبية الى الاستغناء على بعض وزراءه في الحكومة الحالية، كوزير التربية الوطنية امزازي، والوزيرة الشبح فاطنة الكيحل، وحمو واحلي…اللذين لم يظهر لهم وجود في حكومة العثماني…

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*