دعم “راسخ وثابت” للسنغال على مغربية الصحراء

جددت جمهورية السنغال، الاثنين 16 شتنبر بالرباط، التأكيد على دعمها “الراسخ والثابت” لمغربية الصحراء، معتبرة أن مخطط الحكم الذاتي الذي قدمه المغرب يشكل “الحل الوحيد” لهذا النزاع الإقليمي.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي أعقب مباحثات أجراها وزير الشؤون الخارجية وسنغالي المهجر، أمادو با، مع وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، ناصر بوريطة.

وقال وزير الخارجية السنغالي “أود أن أجدد من هذا المقام، الدعم الراسخ والثابت لجمهورية السنغال إزاء مغربية الصحراء، وهو الموقف الذي دافعت عنه السنغال مند أمد بعيد”، مؤكدا أن بلاده تدعم الجهود التي تقوم بها الأمم المتحدة من أجل التوصل إلى حل لهذه القضية.

من جهته، أعرب بوريطة عن امتنانه للوزير والدبلوماسية السنغالية ووقوفها “الدائم” إلى جانب المغرب في معركته من أجل الوحدة الترابية، مؤكدا أن المغرب سيظل ممتنا لهذا الدور القوي والفاعل لهذا الموقف المعبر عنه في المحافل الإقليمية والدولية. ويقوم وزير الشؤون الخارجية وسنغالي المهجر، السيد أمادو با، بزيارة عمل وصداقة للمملكة تمتد ليومين، هي الأولى من نوعها منذ تعيينه على رأس الدبلوماسية السنغالية في أبريل 2019.

سياسي – و م ع

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*