البرلمانية ابتسام مراس تفجر فضيحة تفويت مصحات الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي لشركة إسبانية

فجرت النائبة ابتسام مراس باسم الفريق الاشتراكي بمجلس النواب فضيحة كبرى في اجتماع لجنة القطاعات الاجتماعية.

وقالت البرلمانية ابتسام مراس، أن ” وضعية مصحات الضمان الاجتماعي ودورها في ظل جلائحة كورونا، فإن هذه المصحات نعتبرها ليس كما يعتقد البعض، أنها خارج الوضعية القانونية فقط ، بل نعتبرها مستنزفة لمزانية الدولية ولكي نكون أكثر دقة، مستنزفة لميزانية الأجراء،ولن أبالغ إن صرحت باستنزاف مبلغ مليون درهم (يوميا) وبالتالي اليوم لم نعد نتحدث عن وضعية شادة قانونيا، بل وضعية أكثر تعقيدا بالنظر لكونها تشبه الاختلاس المالي وهدر المال العام…”

وواجهت البرلمانية مراس وزير التشغيل امكرزا بالقول “، لن نقبل القول بأنه قدتم القيام بالعديد من الدراسات بشأن هذه المصحات، وأنه قد تم اتخاد بعض التدابير من بينها اللجوء إلى التدبير المفوض كأحد الحلول ، لأنه تم إبرام صفقة عمومية دولية كان مصيرها الفشل،لماذا فشلت هذه الصفقة السيد الوزيربعد أن تراجع الإسبان؟ ولماذا لم نعد نطرح التدبير المفوض اليوم كأحد الخيارات ؟مع العلم بأنه أحد الحلول العملية بالنسبة للدولة، بالنظر لكون مثل هذه المصحات تكون مستنزفة للمالية العامة…”

واكدت مراس” إن النقاش اليوم يتجاوز بكثير دورهذه المصحات في ظل جلائحة كورونا، كما يتجاوز الوضعية القانونية لمصحات الضمان الاجتماعي،النقاش اليوم يجب أن ينصب حول إشكالية حكامة تدبير هذا المرفق، الذي أصبح يتعارض قانونيا وماليا مع توجهات الدولة بعد دستور 2011 لأن الموضوع يتعلق بهدر المال العام واستنزاف مالية الدولة..”

وتساءلت البرلمانية ابتسام مراس”ماهي الوضعية المالية الحالية لهذه المصحات ؟ وما هي التكلفة الحقيقية لهذه الوضعية اقتصاديا وماليا واجتماعيا؟

وطالبت مراس  بالقيام بمهمة استطلاعية للوقوف على الوضعية القانونية والمالية لمصحات الضمان الاجتماعي.

 

 

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*