مبديع: المغرب سيظل ثابتا في مواقفه، ولن تؤثر عليه الاستفزازات العقيمة، والمناورات اليائسة، التي تقوم بها بعض الأطراف

قال رئيس الفريق الحركي بمجلس النواب محمد مبديع أن”  الشعب المغربي احتفل كما هو معلوم خلال الأسبوع الماضي بالذكرى 45 لانطلاق المسيرة الخضراء، وهي فرصة سانحة للإشادة بالخطاب الملكي السامي الذي وجهه جلالة الملك إلى الأمة بهذه المناسبة، هذا الخطاب الذي اعتبر المسيرة الخضراء مسيرة متجددة ومتواصلة، رسخت بشكل لا رجعة فيه، الحل السياسي الذي يقوم على الواقعية والتوافق، في إطار المبادرة المغربية للحكم الذاتي التي تحظى بدعم مجلس الأمن والقوى الكبرى، باعتبارها الخيار الطبيعي والوحيد لتسوية هذا النزاع المفتعل….”

واضاف مبديع في مداخلته لمناقشة مشروع قانون المالية بمجلس النواب” ، لا يسعنا إلا أن ننخرط في الجهود الدبلوماسية الوطنية، مؤكدين بأن المغرب سيظل ثابتا في مواقفه، ولن تؤثر عليه الاستفزازات العقيمة، والمناورات اليائسة، التي تقوم بها بعض الأطراف، والتي تعد مجرد هروب إلى الأمام، بعد سقوط أطروحتها المتجاوزة وشعاراتها المفلسة، فالمغرب في صحرائه والصحراء في مغربها، وأستحضر هنا الانتصارات الدبلوماسية لبلادنا في مختلف المحافل القارية والدولية والتي تعززت بالإقدام المتزايد للعديد من البلدان الشقيقة والصديقة على فتح قنصلياتها بالصحراء المغربية، وسحب العديد من الدول لإعترافها بالكيان الوهمي والمصطنع….”

واكد مبديع” نغتنمها مناسبة كذلك، لنؤكد على الحكومة مواصلة بذل المجهودات وتعبئة الإمكانيات للسير قدما في بلورة النموذج التنموي الناجح لأقاليمنا الجنوبية، بما يضمن تطورها وازدهارها، منوهين بالدينامية التنموية التي أطلقها صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله من خلال أوراش كبرى ذات طابع استراتيجي ترسخ مغربية الصحراء وتستلهم قيم وروح المسيرة الخضراء وقسمها الخالد….كما نستغل هذه اللحظة الدستورية لتقديم تحية إكبار وتقدير ووفاء لقواتنا الملكية ولكل المرابطين في الثغور للقوات المسلحة الملكية، ولقوات الدرك الملكي والأمن الوطني والقوات المساعدة والوقاية المدنية، وكل المسؤولين والعاملين بالإدارة الترابية الذين يسهرون بكل تفان ويقظة على أمن البلاد والمواطنين تحت القيادة الرشيدة لجلالة الملك حفظه الله وأدام عزه….”

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*