توقيع اتفاقية شراكة بين المغرب و موريتانيا من أجل تعزيز روابط التعاون في ميدان التطبيقات النووية

تم أمس الخميس بالرباط، التوقيع على اتفاقية شراكة بين المركز الوطني للطاقة والعلوم والتقنيات النووية بالمغرب والهيئة الوطنية للوقاية من الإشعاع والسلامة النووية بالجمهورية الإسلامية الموريتانية، تروم تعزيز روابط التعاون في ميدان التطبيقات النووية للأغراض السلمية بالمنطقة الإفريقية.

وذكر بلاغ للمركز أنه بموجب هذه الاتفاقية التي وقعها مديره العام خالد المديوري ورئيس الهيئة الموريتانية، عيسى محمد موسى، ستعمل المؤسستان على تعزيز تبادل الخبرات وتنمية وتكوين المهارات البشرية في مجالات السلامة والأمن النووي والإشعاعي، لا سيما من خلال استضافة الزيارات العلمية، والإشراف على التداريب المهنية، وتبادل الخبرات الفنية وكذا تنظيم ندوات وورشات خاصة بالمواضيع ذات الاهتمام المشترك.

وأبرز المصدر ذاته أن المؤسستين قامتا، على وجه الخصوص، بإحداث آليات لتوجيه ومراقبة الإجراءات التي يتعين القيام بها بموجب هذه الاتفاقية، من أجل مساهمة فعالة في مجال العلوم والتقنيات النووية لتطوير مختلف القطاعات الاجتماعية والاقتصادية، بطرق آمنة ومستدامة.

ومع

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*