الوزير الحركي مبديع يضم “الدواعش” الى حزبه ويلتقيهم ببني ملال استعدادا لتشرميل الانتخابي

عرف لقاء نظمه حزب الحركة الشعبية بجهة بني ملال، وخاص بالكفاءات، حضور ثلاث نساء يرتدن  ” النقاب” في مشهد اثار استغراب الحاضرين، الذين لم يفهموا المغزى من حضور ” منقبتين” لا تظهر هويتهن في نشاط حزبي تابع للوزير الحركي محمد مبديع.
وقالت مصادر سياسية محلية في بني ملال ل”سياسي” ان حزب الوزير ومعه عثمون، احضرا بتخطيط مسبق بعض النسوة يرتدن  النقاب، وهو ما عقب عليه احد الحاضرين بالقول” الدواعش بيننا يا مرحبا..” او التشرميل السياسي..”
المرأتين جلستا لمدة نصف ساعة في اللقاء االخاص بحزب الحركة الشعبية ببني ملال يوم السبت. فهل اصبح التسخين الاتخابي يستعمل في كل شيء؟

unnamed

unnamed (1)


Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*