لائحتا “بوزردة” و”بن شريف” تدعوان كافة الزميلات والزملاء الصحافيين الانخراط في المبادرة التصحيحية من أجل إطلاق دينامية تنظيمية بعيدة عن التجاذبات السياسية وحروب المصالح الضيقة في نقابة الصحافة

قال بلاغ مشترك للائحتي ” التغيير” و” الوفاء والمسؤولية”؛ انه و تبعا للبلاغ الصادر عن أعضاء النقابة الوطنية للصحافة المغربية، من مكتبها التنفيذي وأمانتها العامة ومجلسها الوطني الفيدرالي ولجانها التنسيقية والفروع وصحافيات وصحافيين، يوم الخميس 12 يوليوز 2018، تعلن لائحتا “التغيير” و “الوفاء والمسؤولية”،اللتان قاطعتا انتخابات المجلس الوطني للصحافة وطعنتا في مسار الإعداد له وفي نتائج انتخاباته، عن مساندتهما لهذه المبادرة  التصحيحية التي قام بها صحافيون وصحافيات  حريصون على شرف المهنة   ومقتنعون بضرورة وضع حد لسلسلة  الانحرافات  الخطير ة التي جعلت النقابة الوطنية للصحافة المغربية تزيغ عن أهدافها الحقيقية في توحيد الجسم الصحفي وتقوية صفوفه وتطوير وتأهيل مهنة الصحافة و مواكبة التحولات التي يعرفها الحقل الاعلامي ، خاصة في ظل ظهور جيل جديد من الصحافة يحتم على المؤسسات الإعلامية والنقابية التعاطي معه بشكل خلاق و إيجابي  .

وتدعو لائحتا “التغيير” و”الوفاء والمسؤولية” كافة المتعاطفين والمساندين لهما من الزميلات والزملاء إلى الانخراط في هذه المبادرة التصحيحية من أجل إطلاق دينامية تنظيمية بعيدة عن التجاذبات السياسية وحروب المصالح الضيقة. كما تدعوان إلى   فتح نقاش واسع مهني ومسؤول  حول عدد من الاستحقاقات التي تنتظر قطاع الصحافة ببلادنا .

وإذ تذكر لائحتا “التغيير” و”الوفاء والمسؤولية”بأن الكيفية التي تم بها تدبير انتخاب المجلس الوطني للصحافة  عكست حالة من  التهافت والهرولة ضربت في العمق مصداقية وأخلاقيات مهنة الصحافة والعمل النقابي الهادف وذو قوة اقتراحي  مجددة،  علما أن المؤسسات والقوانين مهما كانت مغرية  لايمكن ان تصنع إعلاما وطنيا يحظي بالمصداقية ويكون محطة ثقة من طرف المو اطن.

الرباط في 13 يوليوز

علي بوزردة

وكيل لائحة”التغيير”

عبد الصمد بن شريف

وكيل لائحة”الوفاء والمسؤولية”

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*