اسرائيل تقدم خدماتها الاستخباراتية لفرنسا بعد اعتداءات باريس

امر رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو السبت وكالات الامن الاسرائيلية واجهزة الاستخبارات بتزويد فرنسا “كل المساعدة الممكنة” بعد اعتداءات باريس, كما اعلن مسؤول اسرائيلي كبير.

وكان نتانياهو اكد ليل الجمعة السبت بعد الاعتداءات, وقوف اسرائيل “الى جانب” فرنسا “في حرب مشتركة ضد الارهاب”.

وتعتبر اجهزة الامن والاستخبارات الاسرائيلية من بين الاقوى في العالم.

وتقيم فرنسا واسرائيل تعاونا وثيقا على الصعيد الامني والاستخباراتي ومكافحة الارهاب.

وامر نتانياهو ايضا بتنكيس الاعلام الاسرائيلية على كل الادارات الحكومية في اسرائيل وسفاراتها في العالم, كما اوضح المسؤول الذي طلب عدم كشف هويته.

من جانبه, كرر زعيم المعارضة الاسرائيلية, رئيس حزب العمل اسحق هرتزوغ, بعد لقاء مع السفير الفرنسي باتريك ميزوناف, وقوف بلاده الى جانب فرنسا.

وقال “اننا نقف الى جانب فرنسا ونتشارك الالم العميق للشعب الفرنسي الناجم عن هذه الجريمة الشائنة التي استهدفت الحرية والمساواة والاخوة”.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*