الاشتراكيون الاسبان يرفضون التفاوض مع بوديموس لتشكيل حكومة

رفض الحزب الاشتراكي الاسباني السبت التفاوض مع حزب بوديموس اليساري المتطرف لتشكيل حكومة, متهما اياه ب”الاستفزاز” عبر طرح شروط مسبقة.

وانتقد الاشتراكيون بزعامة بيدرو سانشيز في بيان موقف بوديموس المناهض للتقشف وزعيمه بابلو ايغليسياس, ولكن من دون تسميته. وكان الاخير اقترح الجمعة في شكل مفاجىء تشكيل الحكومة مع الاشتراكيين والشيوعيين وحماة البيئة, طارحا سلسلة شروط ومطالبا بوزارات رئيسية وبنيابة رئاسة الوزراء له شخصيا.

ورد الحزب الاشتراكي انه في الوضع الراهن, “لن يجري مفاوضات مع قوى سياسية اخرى لمحاولة ايجاد بديل من حكومة مستقرة”, متهما بوديموس بممارسة “الاستفزاز وتقديم المصالح الحزبية على مصالح المواطنين”.

واعتبر انه لا بد اولا من التفاهم على “سياسات وافكار ملموسة” وليس على “تكتيكات ومصالح خاصة او قرارات تفرض في شكل احادي”.

لكن الاشتراكيين كرروا انهم “مستمرون في الحوار” مع كل القوى السياسية بهدف “تقييم الوضع”.

وفي هذا السياق, كتب سانشيز السبت عبر تويتر انه تحدث الى زعيم حزب سيودادانوس الليبرالي البير ريفيرا على ان يبقيا “على اتصال في الايام المقبلة”.

ويشدد الحزب الاشتراكي الذي حل ثانيا في الانتخابات التشريعية ب22 في المئة من الاصوات, على انه يعود الى الحزب الشعبي (محافظ حل اولا ب28 في المئة) ان يقترح مرشحا لتشكيل الحكومة.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*