فالس وبونوا امون الى الدورة الثانية من انتخابات اليسار الفرنسي التمهيدية

سيتواجه رئيس الوزراء الفرنسي السابق مانويل فالس، من موقع ضعيف، خلال الدورة الثانية من انتخابات اليسار الفرنسي التمهيدية، مع الوزير السابق بونوا امون، ممثل الجناح اليساري في الحزب الاشتراكي والذي تصدر الدورة الاولى الاحد.
لكن الفائز في الانتخابات التمهيدية الاحد المقبل ليس واثقا بانه سيكون في الدورة الثانية للانتخابات الرئاسية نظرا الى هيمنة اليمين واليمين المتطرف على المعركة.
واشارت النتائج شبه النهائية الى حصول امون (49 عاما) وزير التربية السابق على 36,3 بالمئة من الاصوات وهو الامر الذي شكل مفاجأة، في مقابل 31,1 بالمئة لفالس (54 عاما) الذي يمثل الجناح اليميني في الحزب الاشتراكي وقرر خوض السباق بعد قرار الرئيس فرنسوا هولاند عدم الترشح.
اما الوزير السابق ارنو مونبور فتم استبعاده من السباق بحصوله على 17,5 بالمئة من الاصوات، وقد سارع الى الاقرار بهزيمته قائلا “ساصوت الاحد المقبل لبونوا امون وادعوكم الى القيام بذلك”.
اف ب

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*