سجن إيطالي بعد حرمان زوجته المغربية من اتباع دينها الاسلامي

سياسي ــ إيطاليا

قضت محكمة مدينة بارما، وسط إيطاليا، بإدانة زوج إيطالي بالسجن النافذ لمدة سنتين ونصف وأداء تعويض مادي قدره 10 آلاف اورو بسبب تعنيفه لزوجته المغربية وتقييد حريتها.

وتعود تفاصيل القضية إلى الصيف الماضي، حينما تقدمت المهاجرة مغربية بشكاية رسمية ضد زوجها الإيطالي البالغ من 45 سنة، قائلة: “تغيرت تصرفات زوجي في السنوات الأخيرة بعدما أصبح يتعاطى المخدرات، حيث كان يضربني لأتفه الأسباب، ويستهزأ من ديني الاسلامي ويعارض أدائي الشعائر الدينية.

كما كان الزوج يتهمها بممارسة “الارهاب” من خلال تشبثها بالدين الاسلامي، حيث دعاها أكثر من مرة للذهاب إلى سوريا لتفجير نفسها، أمام مسامع ابنيهما الصغيرين، تضيف الزوجة المغربية في شكايتها.

وعقب استماعها لشهادة المغربية، أصدرت السلطات القضائية أمرا عاجلا بإبعاد الزوج عن بيت الزوجية وبعدم الإقتراب منها، إلى حين صدور الحكم الذي أدانه بالسجن النافذ.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*