عبد المومني يبرز تجارب التعاضد المغربي بالكاميرون

سياسي: الرباط

شاركت التعاضدية العامة لموظفي الإدارات العمومية والاتحاد الإفريقي للتعاضد أيام 25 و26 أبريل 2017 بالعاصمة الكاميرونية ياوندي بأشغال اللقاء الذي نظم من طرف وزارة الشغل والحماية الاجتماعية بالكاميرون، تحت شعار “الحركة التعاضدية في مواجهة المتغيرات الحالية لنظام الحماية الاجتماعية بالكاميرون”.

وكانت هذه المشاركة مناسبة لعرض التجربة المغربية في مجال التغطية الصحية ودور التعاضديات ومساهمتها في الحماية من الأخطار وتسهيل الولوج للخدمات الصحية والدور التكاملي الذي تلعبه صناديق تدبير التغطية الصحية الإجبارية والتعاضديات في تقديم العلاج وتوفير التغطية الصحية. وأكد عبد المولى عبد المومني، رئيس التعاضدية العامة لموظفي الإدارات العمومية بأن المغرب وبناء على التوجهات الملكية السامية تمكن من الرفع من نسبة المغاربة المتوفرين على تغطية صحية من خلال وضع التغطية الصحية الأساسية الإجبارية ونظام المساعدة الطبية.

وتحدث المغربي عبد المولى عبد المومني خلال مشاركته عن التجربة المغربية العريقة في مجال التعاضد وخاصة بعد سنة 2005 التي عرفت انطلاقة التغطية الصحية الأساسية الإجبارية من طرف جلالة الملك نصره الله وأيده، حيث أصبح التعاضد يضطلع بالتغطية التكميلية للمواطنين المغاربة معتمدة على مساهمات المنخرطين فقط في الوقت الذي تساهم فيه الدولة في التغطية الصحية الأساسية الإجبارية. وقدم تجربة التعاضدية العامة لموظفي الإدارات العمومية في مجال تقريب الخدمات الإدارية والصحية للمنخرطين عبر الشراكات مع السطات المحلية أو عبر العيادة الطبية المتنقلة والتي حظيت بتنويه المشاركين الذين طالبوا باستهلام التجربة المغربية واعتمادها في الكاميرون.

وتحدث عبد المولى عبد المومني أيضا بصفته رئيسا للاتحاد الإفريقي للتعاضد عن تجربة الاتحاد الإفريقي للتعاضد والدور الذي يمكن أن يلعبه الاتحاد في تعزيز جهود القطاع وتبادل التجارب من أجل توسيع نسبة التغطية الصحية للمواطن الإفريقي، مؤكدا بأن الاتحاد الإفريقي للتعاضد يعكف بمساعدة المغرب على خلق المرصد الإفريقي للتعاضد ومركز التكوين الدولي في نفس المجال.

ودعا رئيس الاتحاد الإفريقي للتعاضد دولة الكاميرون للتوقيع على الأنظمة الأساسية للاتحاد الإفريقي للتعاضد وعبر عن استعداد الاتحاد لمواكبة الكاميرون في وضع الترسانة القانونية، حيث تم التعبير عن موافقة الكاميرون المبدئية على التوقيع على الأنظمة الأساسية للاتحاد.

يشار إلى أن هذه الأيام الدراسية التي عرفت حضور مجموعة من المؤسسات العاملة في مجال الاقتصاد الاجتماعي والتضامني وجميع التعاضديات الكاميرونية تهدف إلى توضيح الدور الأساسي الذي يمكن أن تلعبه التعاضديات باعتبارها فاعلا في السياسات العمومية لتوسيع التغطية الصحية عموما وتحقيق التنمية على وجه الخصوص.

إلى ذلك، تم التوقيع على اتفاقية شراكة بين التعاضدية العامة لموظفي الإدارات العمومية مع فيدرالية التعاضديات الجمعوية بجهة الساحل بالكاميرون من أجل الاستفادة من تجربة التعاضدية العامة. واعتبر عبد المولى عبد المومني رئيس التعاضدية العامة لموظفي الإدارات العمومية بأن توقيع التعاضدية العامة على هذه الاتفاقية يؤكد أنها انتقلت من مرحلة النوايا إلى الفعل من أجل مساعدة التعاضديات الكاميرونية على تطوير نفسها والمساهمة في توسيع التغطية الصحية.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*