برنامج الأمم المتحدة الإنمائي يشيد بالتزام الشخصي للملك محمد السادس بتنمية إفريقيا

اتفق برنامج الأمم المتحدة الإنمائي والمغرب، من خلال الوكالة المغربية للتعاون الدولي، يوم السبت (23 سبتمبر) في نيويورك على هامش الدورة الثانية والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة، على العمل على إعداد شراكة من أجل تنمية القارة الأفريقية.

وفي هذا الإطار، أشاد مدير هيئة الأمم المتحدة أشيم شتاينر، بالالتزام الشخصي لجلالة الملك محمد السادس، من اجل تنمية أفريقيا وبالرؤية الملكية لتعزيز التعاون فيما بين بلدان الجنوب.
وفي هذا السياق، أبلغ السيد شتاينر، السيد محمد مثقال، السفير المدير العام للوكالة المغربية للتعاون الدولي، خلال هذا الاجتماع في مقر الأمم المتحدة بنيويورك، بأن برنامج الأمم المتحدة الإنمائي مع المملكة المغربية، برنامج يقوم على مبادرات وإجراءات مشتركة من أجل التنمية البشرية في إفريقيا.

وتحقيقا لهذه الغاية، اقترح شتاينر، إيفاد وفد من خبراء برنامج الأمم المتحدة الإنمائي إلى المغرب، للتداول مع الوكالة المغربية للتعاون الدولي حول أهداف والخطوط العريضة لهذه الشراكة لصالح أفريقيا.
وفي نفس السياق أظهر مدير برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، اهتمام هذه المؤسسة بالعمل بصورة كبيرة مع المغرب، نظرا لتجربته الغنية في إفريقيا وقيادته الإقليمية من أجل تحقيق نتائج هامة من حيث النمو الاقتصادي، والحد من الفقر والتنمية البشرية والمستدامة في القارة السمراء.

من جانبه، رحب مثقال، المدير العام للوكالة المغربية للتعاون الدولي، بالنتائج الإيجابية والعمل الذي قام به السيد شتاينر الذي عين مؤخرا مديرا لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في العديد من المنظمات الدولية، الذي كان خلال السنوات العشر الأخيرة على رأس برنامج الأمم المتحدة برنامج الأمم المتحدة للبيئة.
وخلال هذا الاجتماع، قدم السيد السفير إلى محاوره الرؤية الملكية للتعاون فيما بين بلدان الجنوب، والتزام الشخصي لجلالة الملك من أجل التنمية البشرية والمستدامة في إفريقيا، من خلال العديد من الزيارات والاتفاقيات التي تم التوقيع عليها لإطلاق مجموعة من مشاريع للنهوض بالقارة الإفريقية.
وفي نفس السياق قدم السيد مثقال إلى السيد شتاينر، نطاق وأنشطة الوكالة المغربية للتعاون الدولي منذ إنشائها، بما في ذلك الإنجازات المهمة التي قامت بها لصالح القارة الأفريقية في مختلف المجالات التي تهدف إلى تعزيز رأس المال البشري وتطوير المشاريع في القارة الإفريقية.
وفي هذا السياق أعرب السفير، عن استعداده للعمل مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، بالتنسيق مع وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي لوضع برنامج يتضمن إجراءات ومبادرات ملموسة لصالح التنمية المستدامة في أفريقيا.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*