نقابة تدخل على الخط في قضية لاسامير

احتضن مقر الكونفدرالية الديمقراطية للشغل مؤخرا بالمحمدية،  اجتماعا عقدته هيئات سياسية ونقابية وجمعوية محلية تم خلاله التطرق للوضع المتأزم  الذي تعيشه مؤسسة (سامير).

وأشار بلاغ للنقابة أن المشاركين في هذا الاجتماع تدارسوا الأثر الذي يمكن أن  ينجم عن وقف اشتغال هذه المعلمة الاقتصادية والتاريخية على عمال (سامير) من جهة  وساكنة المحمدية من جهة أخرى، وكذا على الاقتصاد الوطني عموما، وما بنته الأجيال  السابقة من أسس لتحرر الاقتصاد الوطني واستقلالية القرار السيادي الوطني.

  وأضاف البلاغ أنه تقرر في هذا الاجتماع تأسيس الجبهة المحليةبالمحمدية  لمتابعة تداعيات أزمة (سامير) واختيار منسق ونائبته إلى جانب تسطير برنامج تواصلي  مع جميع الفاعلين لأجل التعريف بالأهمية الاقتصادية والاجتماعية لاستمرار شعلة  سامير.

وتقرر كذلك توجيه مراسلات عاجلة إلى كل من عامل عمالة المحمدية ورئيس الحكومة  قصد التدخل لضمان استمرار التكرير بمصفاة سامير وحماية حقوق ومكتسبات الأجراء  بالشركة، ودعوة فعاليات المجتمع المحلي بالمحمدية للالتفاف حول الجبهة، التي  اعتبرها المشاركون مفتوحة أمام هيئات أخرىº، لأجل الدفاع عن هذه المعلمة الوطنية.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*