موظفو التعليم بسلا يعلنون عن تنظيم وقفة احتجاجية في اليوم العالمي للمدرس

يستعد المكتب الإقليمي للجامعة الوطنية لموظفي التعليم المنضوية تحت لواء الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، إلى تنظيم وقفة احتجاجية بمناسبة اليوم العالي للمدرس احتجاجا على الأوضاع التي تعيشها الشغيلة التعليمية أمام المديرية الإقليمية للتعليم بسلا وذلك يوم الأربعاء 02-10-2019 من الساعة 12H45 إلى الساعة 14H00، يليها إضراب وطني يوم الخميس 31 أكتوبر 2019، والالتحاق بالوقفة الاحتجاجية الوطنية للجامعة أمام مقر وزارة التربية الوطنية بالرباط.

وحسب البيان الذي توصلت “سياسي” بنسخة منه، فإن هذه الخطوة تأتي بعد أن عقد المكتب الإقليمي للجامعة اجتماعه العادي يومه الاثنين 23 شتنبر 2019، لتدارس وضع الساحة التعليمية بسلا وتقييم الدخول المدرسي الذي يعرف العديد من الإكراهات، وكذا تنزيل المرحلة الأولى من البرنامج النضالي دفاعا عن الشغيلة التعليمية وملفها المطلبي العادل والمشروع، الذي سطره المكتب الوطني للجامعة بمناسبة اليوم العالمي للمدرس في البيان الصادر بتاريخ 15-09-2019 أثناء انعقاد الملتقى الوطني الثالث للكتاب الجهويين والمتفرغين النقابيين.

وأكد البيان، أنه وبعد نقاش مستفيض لجل النقاط المدرجة بجدول الأعمال، فإن المكتب الإقليمي يعلن عن تنديده بالهجمة الشرسة لوزارة التربية الوطنية والتعليم العالي وتكوين الأطر على نساء ورجال التعليم، ومحاولة تشويه سمعتهم والزج بهم في معارك هامشية، مطالبا الحكومة والوزارة بإيجاد حل عاجل ومنصف لجميع ملفات الشغيلة التعليمية وفئاتها المتضررة، والإسراع بإخراج النظام الأساسي المرتقب على أساس أن يكون عادلا ومنصفا ومحفزا، ليتدارك ثغرات اتفاق آخر الليل (نظام 2003)، ويحافظ على المكتسبات ويقطع مع سياسة التراجعات، ويضع حدا للمآسي التي تعيشها الأسرة التعليمية وأن يكون دامجا وموحدا لكل الفئات والمكونات العاملة بالقطاع بما في ذلك الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد والمساعدين الإداريين والمساعدين التقنيين.

وطالبت الجامعة في بيانها، وزارة أمزازي بإنصاف رجال ونساء التعليم المتضررين من مختلف الحركات الانتقالية، وجعلها حركة انتقالية عادلة لجميع الفئات والأطر في المنظومة بما فيها الأطر المشتركة، مؤكدة احتجاجها على الجهات الوصية على التعليم وطنيا وجهويا وإقليميا، وعلى عدم تنظيم حركات انتقالية جهوية ومحلية، وكذا استنكاره للخصاص المهول المسجل بالمديرية الإقليمية بسلا في الموارد البشرية من الأطر الإدارية وكذا أطر هيئة التدريس.

ودعت الجامعة في بيانها الأكاديمية الجهوية لجهة الرباط سلا القنيطرة لتعيين ما تبقى من الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد بالجهة، إضافة إلى احتجاجها على عدم احترام المذكرة الإطار في تنظيم عملية تدبير الفائض بمديرية التعليم بسلا، ودعوته المديرية الإقليمية إلى إعمال منطق العدل والانصاف بين الشغيلة التعليمية بالمديرية.

كما دعت الجامعة المدير الإقليمي بمديرية سلا إلى الحرص أكثر على العمل بالمذكرة الوزارية رقم 103 في شأن تنظيم العلاقة بين المديرية ومصالحها والشركاء الاجتماعيين خاصة ما يتعلق بوضع المعطيات رهن إشارتهم وتفعيل ما يتقرر في اجتماعات اللجنة الإقليمية.

سياسي

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*