الحركيون يطالبون بإقالة الوزيرة بوشارب لفشلها في إقلاع قطاع التعمير والسكنى في زمن كورونا

قالت مصادر قيادية في حزب الحركة الشعبية، ان قيادة الحزب غير مرتاحة ابدا لعمل وحصيلة وزيرة السكنى والتعمير، التي لم تظهر الكفاءة الكافية في تدبير قطاع السكنى والتعمير الذي تضرر كثيرا من جائحة كورونا، ولم تقدم استراتيجيات وخطط انعكاش واقلاع القطاع.

واكدت مصادر” سياسي”، ان عمل الوزيرة بوشارب يوجد على مجهر قيادة الحزب، التي تعيش صراعا قويا بين ما دعى له الملك في خطبه من اجل وجود كفاءات تتمتع بالمسؤولية والحنكة في تدبير قطاعات وبين ضعف العطاء من قبل الوزيرة والفريق المصاحب لها وخصوصا عناصر تنتمي لحزب الحركة الشعبية,

ويطالب الحركيون بضرورة اقالة الوزيرة بوشارب وتعويضها بكفاء اخرى، خصوصا وان الحزب يستعد للانتخابات وهو المشارك في الحكومة، وعطائه ضعيف مجتمعيا.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*