المغرب يجهض مناورة جنوب إفريقية معادية للوحدة الترابية للمملكة باسم مجموعة (سادك) أمام الأمم المتحدة

أجهضت العديد من الدول الأعضاء في مجموعة التنمية لإفريقيا الجنوبية (سادك) مناورة معادية للوحدة الترابية للمغرب كان وفد عن جنوب إفريقيا يخطط لها باسم المجموعة في إطار المناقشات أمام اللجنة الرابعة للأمم المتحدة ، حسبما ذكره الموقع الإخباري السنغالي (سنيغو) أمس الجمعة .

وقال الموقع الإخباري ، إن جنوب إفريقيا أعدت بالفعل ومن جانب واحد وبالنيابة عن مجموعة التنمية لإفريقيا الجنوبية (سادك) ، إعلانا بشأن إنهاء الاستعمار في إفريقيا تضمن فقرة تمس بالوحدة الترابية للمملكة المغربية ، مشيرا إلى أن هذا الإعلان كان من المفترض أن يقدمه الممثل الدائم لموزمبيق أثناء المناقشة العامة.

ومنذ إدراج هذا الاعلان ضمن جدول أشغال اللجنة الرابعة ، يضيف المصدر ذاته ، أعربت العديد من الدول الأعضاء في مجموعة التنمية لإفريقيا الجنوبية (سادك) خاصة جمهورية الكونغو الديمقراطية ، وجزر القمر ، ومالاوي ، وإسواتيني ، وزامبيا ، عن رفضها لمضمونه الخاطئ.

وأمام المعارضة الشديدة من الدول الأعضاء في مجموعة التنمية لإفريقيا الجنوبية ، يقول الموقع ، تراجع الممثل الدائم لموزمبيق عن الإدلاء بإعلانه أمام اللجنة الرابعة لتنسحب مجموعة (سادك) من قائمة المتحدثين المسجلين لأخذ الكلمة ، مؤكدا أن هذا الحادث يظهر بجلاء الانقسام الحاصل داخل مجموعة (سادك) فيما يتعلق بقضية الصحراء المغربية.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*