الاتحاد الدستوري: اعتراف أمريكا بمغربية الصحراء هو تتويج لمسار دبلوماسي وطني ناجع تحت القيادة الحكيمة والسديدة للملك

 

عبر حزب الاتحاد الدستوري في بلاف توثلت به” سياسي” عن ارتياح واعتزازالشعب المغربي الإعلان عن القرار الرئاسي الأمريكي التاريخي المتمثل في المرسوم الرئاسي القاضي بالاعتراف الرسمي للولايات المتحدة الأمريكية بالسيادة الكاملة للمغرب على كافة منطقة الصحراء المغربية، قرار بأثر فوري وبكل ما له من قوة قانونية وسياسية ثابتة.

ويأتي هذا الاعتراف الصريح بمغربية الصحراء كتتويج لمسار دبلوماسي وطني ناجع تحت القيادة الحكيمة والسديدة لصاحب الجلالة نصره الله.

ونعتبر هذا الحدث التاريخي اعترافا آخر بجهود المغرب في تنمية أقاليمه الجنوبية وأحقيته ومشروعية ملفه الترافعي ومبادرته الجدية للحكم الذاتي.

وإننا في حزبنا ندعو إلى اعتماد هذا الحدث كيوم عيد وطني مفصلي يحتفي به جميع المغاربة.

وارتباطا بالقضية الفلسطينية؛ فإننا نستحضر المواقف الثابتة والمتوازنة لبلدنا لصالح فلسطين وفي مقدمتها الدعم الدائم الذي يقدمه المغاربة والسند المتميز لجلالة الملك بصفته رئيسا للجنة القدس، الداعم للحل القائم على أساس دولتين متعايشتين في امن وسلام، والحفاظ على الوضع الخاص للقدس والحفاظ على الهوية الإسلامية للقدس الشريف والمسجد الأقصى، الموقف الذي كرسه ندا ء القدس الذي وقعه جلالة الملك وقداسة البابا خلال زيارته للرباط . انتهى بلاغ حزب الاتحاد الدستوري

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*