وفاة لاجئة سورية وثلاثة اطفال اختناقا في اربد شمال الاردن

توفيت لاجئة سورية وثلاثة اطفال اختناقا في اربد شمال الاردن اثر الابقاء على مدفأة نفطية مشتعلة اثناء نومهم, حسبما افادت مديرية الدفاع المدني في بيان الاحد.

واوضح البيان, الذي تلقت وكالة فرانس برس نسخة منه, ان “فرق الانقاذ والاسعاف في الدفاع المدني تعاملت مساء أمس السبت, مع حادث اختناق تعرضت له سيدة من الجنسية السورية (35 عاما) وثلاثة أطفال إناث تتراوح أعمارهن: 4 اعوام و7 اعوام و12 عاما في منطقة المزار بمحافظة اربد (89 كلم شمال عمان)” قرب الحدود السورية.

واضاف ان “كوادر الاسعاف تحركت على الفور إلى موقع الحادث, حيث تم نقلهن إلى مستشفى الأمير راشد العسكري, وعند الوصول أكد الطبيب المناوب وفاتهن”, مشيرا الى ان السبب هو “استنشاقهن الغازات المنبعثة من مدفاة تعمل بالكاز”.

من جانبه, اكد محافظ اربد سعد شهاب لوكالة فرانس برس ان المراة” خالة للبنات الثلاث وهن لاجئات”, مشيرا الى ان “تحقيقا فتح في الحادث”.

وغالبا ما تقع حوادث من هذا النوع في الاردن حيث تلجأ العديد من العائلات الى استخدام المدافىء النفطية والغازية منخفضة الكلفة.

وتشهد المملكة منذ ايام منخفضا جويا اسفر عن تدني درجات الحرارة في الليل الى حد الانجماد.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*