توترات واحتقان داخل قناة الرياضية

تتابع اللجنة النقابية داخل قناة الرياضية بقلق كبير عودة الإدارة المركزية داخل قناة الرياضية الى سياستها المعهودة المعتمدة على الترهيب والوعد والوعيد،  أخر هذه  القرارات التعسفية ، المبنية على المزاجية ، ابعاد الزميلة منية حربية من تقديم النشرات الإخبارية بدون آي مبرر معقول.

  واللجنة النقابية، اذ تستغرب هذا الإجراء غير المهني و الظالم، فإنها تستنكر الضغط الذي  يمارسه مدير القناة بوطبسيل على  الزميل هشام المراكشي من اجل إرغامه على القيام بمهمة تقنية بالقناة لا علاقة له بها  ولا يفهم فيها،  وتهديده من طرف المدير بوطبسيل  واتهامه ظلما وكذبا وبهتانا برفض العمل .

 لقد اخطأ المدير عندما وافق، في ظروف عير مفهومة، على طلب انتقال تقدم به الزميل عصام ابطيل منذ شهور، دون أن يفكر في من سيعوضه في القيام بالمهام التي كانت منوطة به. و هو اليوم يمارس ضغوطا رهيبة بدون وجه حق على زميلنا لكي يرغمه على القيام بعمل لا يفقه فيه مما قد يتسبب في أخطاء مهنية وربما الأضرار بالسير العادي للعمل.

هذه الخطوات تنضاف إلى باقي القرارات التسلطية والعشوائية و الانتقامية  التي اتخذت في حق مجموعة من الزملاء ( يسري المراكشي وسفيان الراشيدي  وهشام فرج وصلاح الدين القشيري وهشام لحفيظ)، لمجرد أنهم طالبوا بتوفير ظروف عمل ملائمة من باب غيرتهم على قناة الرياضية التي ساهموا في  بنائها.

 مطالب عادية و منطقية رفضت من طرف بوطبسيل  بل و تسببت في إبعادهم بشكل نهائي عن إعداد و تقديم وتنشيط البرامج بالتألق الذي كان يتابعه المشاهد. نفس هذه المطلب وفرها المدير بوطبسيل لمتعاونين اقل منهم مستوى استقدمهم  المدير رغم أن القناة ليست في حاجة إليهم ،وهذا أحد عناوين تبذير المال العام ، و هكذا تم  الانتقال إلى بلاطو عين الشق وشراء ملابس جديدة  لعناصر  جلبت من خارج القناة، وغيرها من الإجراءات التي طالما طالب بها أبناء الدار ولا من مجيب.

إن اللجنة النقابية تقف أيضاً على مجموعة من المشاكل التي أصبحت تؤرق العاملين بالقناة أهمها الغياب المتكرر لمدير القناة الذي أصبح يسيرها بالهاتف و البريد الإلكتروني   مما يؤثر على السير العام داخل القناة، ويعطل مصالح المستخدمين و في مقدمتها  تعويضات القيام بالمهمات والتي لم يتوصل بها جل العاملين منذ حوالي شهر تقريبا علما ان هذه التعويضات يجب ان تسلم قبل الذهاب في مهمة.

أننا في اللجنة النقابية لن نقبل مثل هذه الممارسات التسلطية التي تبين أن بوطبسيل يتصرف كما لو انه في ضيعة خاصة به و أننا قطيعا ينحر فيه من يشاء وكما شاء،لذلك فإننا ننبه رئاسة الشركة الوطنية إلى خطورة ما يقوم به هذا المدير المتسلط و تحملها تبعات هذا الوضع على السير العادي للقناة.

عن اللجنة النقابية

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*